مركز أبحاث السلام والتنمية بجامعة كسلا ينظم لقاء تنويرياً بالبعثة الأممية للسلام ودعم المرحلة الإنتقالية وعملها لمكونات الولاية المختلفة

أقامت البعثة الأممية للسلام ودعم المرحلة الانتقالية بالسودان – ( UNITMAS ) – بالشراكة مع مركز ابحاث السلام والتنمية – جامعة كسلا – يوم الأربعاء 17/3/2021 – وبقاعة رفع القدرات بكسلا – لقاء تنويريا بالبعثة وعملها بالسودان في الفترة الانتقالية استهدف اللقاء مكونات مجتمع الولاية بمحلياتها المختلفة وقد جاء اللقاء بحضور وطني كبير من قبل المستهدفين من مكونات الولاية ومنسوبي جامعة كسلا يتقدمهم مدير مركز ابحاث السلام والتنمية بالجامعة الدكتور / إدريس فكي علي هذا وقد أشار رئيس البعثة السيد / فولكر بيرفيس – في حديثه – إلى أن البعثة جاءت إلى السودان بطلب من حكومة السودان الانتقالية والسيد رئيس مجلس الوزراء الدكتور / عبدالله حمدوك وأنها تعمل وفق خطة الحكومة في دعم السلام والوساطة والاقتصاد والمرحلة الانتقالية وتعمل بتناغم تام مع وكالات الأمم المتحدة العاملة بالسودان وأن البعثة اختارت ولايات شرق السودان لتحظى بأول زيارة من البعثة وأن تكون ولاية كسلا أول ولاية على مستوى الشرق والسودان – عامة – تزورها البعثة مبينا أن قوام البعثة قليل. وفي إجابته عن أسئلة المستهدفين باللقاء أوضح أن البعثة تعمل من أجل كل السودان وأنها استطاعت من خلال هذا اللقاء والأسئلة أن تكون فكرة عن الولاية وطبيعتها مقدما شكره الموفور لجامعة كسلا ومركز ابحاث السلام والنتمية بالجامعة على التنطيم الموفق للقاء والذي سيكون له مابعده. وأشار إلى أن مكتب البعثة بكسلا سوف يفتتح في مايو القادم. هذا وقد توجهت البعثة إلى ولاية البحرالأحمر لذات الغرض.