مدير الجامعة يلتقى بمكتبه وفد التحالف الدولي للسلام وجمعية حقوق الإنسان السودانية.

التقى مدير جامعة كسلا الدكتور يوسف الأمين يوسف إبراهيم صباح الأربعاء 4/3/2020 بمكتبه وفد التحالف الدولي للسلام وجمعية حقوق الإنسان السودانية حيث ضمى الوفد الدكتور محمد ميرغني نايل نائب رئيس التحالف والأمين العام لجمعية حقوق الإنسان السودانية والدكتور مجدي محمد نور نائب الأمين العام للجمعية والدكتور النعيم موسى عبدالله المدير التنفيذي للتحالف و عضو المكتب التنفيذي للجمعية والدكتور داود كنونة المدير التنفيذي للجمعية . وقد حضر اللقاء كل من : الدكتور عادل إدريس مدير وحدة جامعة كسلا للاستشارات والتدريب والذي تحدث إلى الوفد عن الوحدة ومهامها واختصاصاتها وما تقدمه من عمل يفيد المجتمع اجتماعيا واقتصاديا وربطه بالجامعة عبر ورش التدريب والانشطة المختلفة.والدكتورعثمان سعد والذي تحدث مرحبا بالوفد في قلعة العلم والمعرفة جامعة كسلا مثمنا دور الوفد في مجهوداته وخبراته الفنية فى مجال التفاوض التى قام بها بين قبيلتي النوبة والبني عامر بخشم القربة إلى أن تمت المصالحة بينهما واثمرت بتوقيع الوثيقة. كما تحدث فى اللقاء الدكتور محمد ميرغنى نايل مبينا كيفية تكوين التحالف ودوره الدولى والاقليمى والمحلى وتحدث عن تدخلهم الايجابى وتقريب وجهات النظر بين قبيلتى البنى عامر والنوبة بخشم القربة الى ان تمت المصالحة وتوقيع الاتفاقية بحضور رئيس مجلس الوزراء الدكتور عبدالله حمدوك لدى زيارته لولاية كسلا بتاريخ 2/3/2020 وشاكرا جامعة كسلا لما قدمته مؤخرا من عمل كبير فى مجال السلام بمشاركة مكونات مجتمع الولاية والذى شارك بدوره فى منبر السلام بجوبا وهذا العمل الاجتماعى دفعنا لزيارة الجامعة وضرورة التشبيك بين الجامعة والتحالف والجمعية لارساء دعائم السلام والتعايش السلمى بالولاية عبر آلية محددة يمكن الاتفاق عليها. كما تحدث في اللقاء الدكتور داود كنونة المدير التنفيذي للجمعية مشيرا إلى أهمية خلق شراكة مع الجامعة في المجال الاجتماعي والتعايش السلمي ونبذ العنف الطلابي بنشر ثقافة قبول الرأي والرأي الآخر ضرورة الاستعانة بالكليات والجهات ذات الصلة. كما تحدث الدكتور النعيم موسى المدير التنفيذي للتحالف عن الدور العالمي للتحالف إلى جانب دوره القومي مشيدا بالعمل الذي تم مؤخرا من قبل الجامعة فى مجال السلام باشراك مكونات مجتمع الولاية وربطهم بالجامعة. وفي ختام اللقاء تحدث الدكتور يوسف الأمين يوسف إبراهيم مدير جامعة كسلا شاكر ومرحبا بالوفد ومقدرا لهم العمل الكبير الذي قاموا به في هذه الفترة الانتقالية من تاريخ البلاد وقال فعلا التغيير بدأ.تحت شعار (نلتقى لنرتقى) وهذا اللقاء دليل على ذلك واشار فى حديثه بان الجامعة رسالتها ليست اكاديميات فقط بل لها دور كبير اتجاه المجتمع فى ترسيخ مفاهيم اساسية وتغيير سلوك فى المجتمع عبر برامج هادفة وبناءة وقد بدأنا فى ذلك والحمدلله فى اكثر من منشط تم تنفيذه فى الفترة القليلة الماضية مؤكدا استعداد الجامعة لبناء شراكة حقيقية مع التحالف والجمعية في مجال السلام باعتبار ان الجامعة وحدة استشارية وتمتلك مركزا للسلام والتنمية لخدمة المجتمع وترسيخ السلام ووحدة استشارية تقوم بانشطة مختلفة اتجاه المجتمع والتي وجه بأن يتم التشاور معها وتوقيع مذكرة تفاهم. هذا وقد كانت الزيارة بغرض وضع أسس للتعاون مع الجامعة في مجال مشروع التحالف لنشر ثقافة السلام والتعايش السلمي بين مكونات الولاية ورفع قدرات الشباب والطلاب في المجالات المختلفة