لقاء مدير الجامعة بمدير عام وزارة الصحة بولاية كسلا حول الوضع الصحي الراهن

             قامت مديرة عام وزارة الصحة بولاية كسلا   د / إيمان محمود العوض. بزيارة إلى جامعة كسلا يوم الأربعاء الموافق 6/11/2019 التقت من خلالها مدير الجامعة الدكتور يوسف الأمين يوسف إبراهيم. في اجتماع ضم نائب مدير الجامعة د / مدثرعبدالرحمن خير الله والدكتور ابوالقاسم عثمان كروم. عميد كلية الطب والعلوم الصحية بالجامعة ود / رباب محمد حاج. مديرة مركز أبحاث الدرن بالجامعة. إلى جانب الجمعية الايطالية للتضامن مع الشعوب برئاسة مدير الجمعية المستر انطونيو سانتيرو ود /  محجوب  حسن النور . المستشار الطبي للجمعية والأستاذ د /  مصطفى على. السكرتير الادارى للجمعية إلى جانب عدد من طلاب  كلية الطب بالجامعة وقد أشار المتحدثون في الاجتماع إلى أهمية المبادرة الصحية التي نفذتها الجامعة في الأيام الماضية مثمنين جهود جامعة كسلا في تفاعلها مع قضايا المجتمع خاصة الصحية منها.                       

     وقد أشارت  مديرة الصحة بالولاية خلال مخاطبتها إلى الأدوار المتكاملة بين الجامعة والوزارة وأهمية تفعيلها خاصة في الوقت الراهن التي تحتاج فيه الولاية إلى جهود كلية الطب بالجامعة وطلابها لملء النقص من الكوادر الصحية في المستشفى التعليمي يكسلا والمراكز الصحية بالمدينة . 

      وتحدثت د.رباب محمد حاج . مدير مركز أبحاث الدرن بالجامعة حول المحاور التي نفذتها المبادرة رغم ضيق الإمكانيات محيية جهود المنظمات والجهات التي ساهمت في دعم المبادرة. وأوضحت بان هناك جهاز  PCR يوجد بمركز أبحاث الدرن بالجامعة سوف يقدم خدمة لمجتمع الولاية في تشخيص الإمراض الوبائية الموجودة بالولاية بصورة دقيقة وهذا يقلل من التكلفة من إرسال العينان وفحصها في المعامل المتخصصة في ولاية الخرطوم. وهذا إذا توفرت المحاليل اللازمة لتشغيل الجهاز المتاح في الجامعة. كما تحدث عميد كلية الطب والعلوم الصحية مشيرا الى الكوادر الطبية التي تزخر بها الكلية والتي يمكن إن تعين وزارة الصحة بالولاية في دعم استراجيتها . كما تحدث نيابة عن طلاب 

كلية الطب بالجامعة الطالب: سيف الدين أبكر إسحاق. مبديا رغبة واستعداد طلاب الكلية للتعاون مع الوزارة بالمشاركة والمساهمة في مواجهة الوضع الصحي الراهن .       وفى ختام الاجتماع تحدث  د/ يوسف الأمين يوسف إبراهيم. مدير جامعة كسلا مبينا الأدوار المتعددة لجامعة كسلا اتجاه مجتمع الولاية مثمنا دور طلاب كلية الطب بالجامعة والذين بادروا ونفذو المبادرة الصحية للجامعة مبينا استعداد الجامعة لفتح زراعيها لوزارة الصحة بالولاية وخاصة في الوضع الصحي الراهن لخلق شراكة بينهما في المجالات الصحية كافة للاستفادة من الإمكانيات الموجودة في كلية الطب والتمريض والمختبرات ومركز أبحاث الدرن ووجود الكوادر الصحية النشطة ، شاكرا مديرة الصحة بالولاية على زيارتها والوفد المرافق لها والإخوة في الجمعية الايطالية بالتضامن مع الشعوب وطلاب وطالبات كلية الطب بالجامعة لما قدموه من عمل كببر وجليل لمجتمع كسلا في الظروف الصحية الراهنة . كما تقدم بالشكر لكل من ساهم في إنجاح فعاليات المبادرة